أمانة سائق بشركة الصعيد للنقل والسياحة يعيد مبلغ مالى كبير لصاحبه

 

 

عثر احد سائقي اتوبيس شركة الصعيد للنقل والسياحة احدي الشركات التابعة للشركة القابضة للنقل البحري والبري والتابعة لوزارة قطاع الاعمال العام على مبلغ مالي يقدر 193 الف جنيها تحت احد مقاعد الاتوبيس الذي يعمل عليه ويدعي " السائق / علي كمال علي " ليثبت عن يقين ان شعب مصر امين مهما بلغت ظروفه الاقتصادية من صعوبة وقلة ذات اليد ... فاثناء قيامه بالاستعداد بمغادرة المحطة ( موقف عبود / المنيا ) للاطمئنان على جاهزية الاتوبيس عثر علي مبلغ مالي يبلغ 193الف جنيها اسفل احدي المقاعد بدون اية بيانات او معلومات تدل علي صاحب المبلغ المالي ... فقام باستغلال تكنولوجيا المعلومات وقام بالاعلان علي صفحته بالفيس بوك علي عثوره علي مبلغ مالي وترك رقم تليفونه للتواصل معه ... الي ان صاحب المبلغ المفقود قام بالاتصال به وبعد التأكد من ملكيته للمبلغ قام السائق بتسليمه المبلغ رافضا تقاضى اية مكافات مالية بعد ان عرض عليه مبلغ 10الاف جنيها .... وقام رئيس شركة الصعيد للنقل والسياحة بأستدعاء السائق بمقر الشركة لتكريمه ماليا وادبيا لأمانته واعاده المبلغ لصاحبه ورفضه لأي مكافأه منه ليكون قدوة لزملائه ... كما قام السيد محافظ محافظة المينيا بتكريم سائق الأتوبيس المذكور ومننحه شهادة تقدير، ومبلغا ماليا تقديرًا لأمانته وإخلاصه، لافتا إلى أنه أعطى نموذجًا يحتذي به في تأدية عمله، لافتا الى أن هناك الكثير من النماذج المشرفة في كل المواقع والتي يجب التركيز عليها لإعطاء القدوة والمثل الجيد للاجيال القادمة ..